إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة يشارك في إحياء عيد الشهيد بلندن

لبّى اتحاد دارفور للمملكة المتحدة دعوة مقدمة له بالمشاركة في عيد الشهيد الذي أقامه مكتب حركة تحرير السودان – مناوى بمشاركة كافة ألوان الطيف السياسي والشعبي. أقيم الحدث بلندن يوم الأحد ٢٨ اغسطس ٢٠١٦. 

تحدث عن الاتحاد الاستاذ بابكر سيمان أمين الشؤون الإجتماعية في كلمة قوية. مرفق أدناه كلمة الاتحاد في الحدث:-

  

كلمة الإتحاد في الذكرى عشر لاندلاع ثورة الهامش في دارفور وعيد الشهيد. 

بِسْم الله الرحمن الرحيم

الجمع الكريم، والحضور الموقر،

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أحيي جمعكم الكريم في هذا اليوم المشهود، الذي يصادف الذكرى الخامس عشر لاندلاع الثورة في دارفور الحبيبة. نترحم فيها على جميع الشهداء الابرار، ونتذكر فيها من هم أكرم منا. ونذكر ايضاً ضحايا الإبادة الجماعية، من قتلى وجرحي ومشردين من نازحين داخل السودان ولاجئين في دول الجوار وفي الدياسبورا. 

تمر علينا الذكرى الخامسة عشر وقد ازدادت معاناة أهل السودان في ربوعه وفي دارفور على وجه الخصوص. آثر نظام البشير على حل مشاكل السودان المختلفة حلاً أمنيةً بحتةً. وبات النظام يدير الحروب عن الطريق الوكالة، باستخدام مليشيات الجنجويد تحت مسميات عدة (حرس حدود، قوات أمنية، وقوات الدعم السريع). تلك المليشيات التي انتهكت كل القوانين الدولية ولازالت تستخدم سلام القتل والابادة والتطهير العرقي والاغتصاب والتعذيب في حق الشعب العزل، كل ذلك بأمر مباشر من راس النظام، الهارب من العدالة الدولية عمر البشير، الذي يوظف سلاح طيرانيه لقصف قرى وحلال دارفور وكردفان والنيل الازرق. 

ولا ننسى جريمة التغيير الديمغرافي الذي حل في مناطق دارفور بعد تشريد اَهلها جرّاء الحرب المفروضة عليها. وتوطين قادمون جدد في تلك الاراضي، وتغيير الحواكير المتعارف عليها منذ أمد الإدارة الأهلية وقبل جلاء الإنجليز في ٥٦. 

ولا ننسى أيضاً القمع الذي يعيشه طلابنا في الجامعات والمعاهد العليا، والانتقاء العرقي من قبل يد النظام الباطشة التي أدت إلى قتلهم وسحلهم في كل من الجنينة والابيض والجزيرة وجامعة الخرطوم وأمدرمان الأهلية وغيرها من المنابر فقط لتعبيرهم برايهم وقولهم الحق في قضايا إقليمهم وقضايا الوطن البوتقة. ولا ننسى اعتقال الشيخ الفذ يوسف عبدالله ابكر، في خطبة يوم الجمعة الشهيرة في الجنينة بعد ان جهر بالحق في وجه السلطان الجائر. 

أيها الحضور الكريم, اليوم يمر السودان بمنعطف خطير قد يؤدي الى تفتيت المفتت وتجزئة المُجزأ، وهي السياسة الوحيدة التي تضمن استمرارية النظام الحالي. عليه فان المسؤولية جماعية على أهل الهامش وأهل السودان الشرفاء بالوقوف جنب الى جنب وتوحيد الصف لإنقاذ ما يمكن انقاذه. 

رسالة خاصة ايضاً لرفقاء الدرب في المعارضة المسلحة في دارفور، قوتنا في وحدتنا، ولا سبيل الى ذات غير وحدة حقيقية اندماجية، وليست شكلية، تمهد لعمل ضخم يحمل طموحات الضحايا من لاجئين ونازحين وايضاً يوفي بحق الشهداء. السلام هو الحل الأمثل للخروج من المأزق الحالي، فالحرب دائماً ما تدمر الأخضر واليابس. ولكن السلام المنقوص الذي لا يحمل في طياته الحقوق المسلوبة، والتعويضات والذي لا يضمن العدالة ويحمل فقط المناصب للموقعين عليه لا يمثل الإقليم ولا السودان وفيه عدم أمانة. 

نحن في اتحاد دارفور في المملكة المتحدة نعمل جاهدين للطرق على الأبواب المهمة التي تساعد على بقاء قضية أهل السودان العادلة في الدور العالمية وخصوصاً ملف محكمة الجنايات الدولية الذي لا نقبل اي مساومة فيه إلى ان يلقى المجرمين جزاء ما فعلوه في دارفور والنيل الازرق ودارفور وبقية أنحاء السودان. ايضاً سوف نحرص على العمل المشترك مع باقي منظمات المجتمع المدني السوداني لان قضية أهل السودان واحدة لا تتجزأ. 

المجد والخلود لشهداء ثورة الهامش، وشهداء السودان

الحرية للمعتقلين والاسرى

والنصر لنا في قضية أهل السودان العادلة

ولكم الشكر لحسن الاستماع

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

بابكر سليمان

المتحدث باسم الاتحاد،

وأمين الشؤون الاجتماعية فيه

Email: darfurunionintheuk@gmail.com

Website:darfurunionuk.wordpress.com

Advertisements

إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة ينعي ناظر عموم الرزيقات

إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة ينعي ناظر عموم الرزيقات

بسم الله الرحمن الرحيم 

نعي اليم 

  

قال تعالى:{وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُون*َ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ} صدق الله العظيم

ينعي إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة الراحل ناظر عموم الرزيقات المغفور له بإذن الله العم / الحاج /سعيد محمود موسى مادبو الذي إنتقل الي جوار ربه مساء يوم الثلاثاء الموافق 2/8/2016 اثر علة لم تمهله طويلا بمدينة الضعين. كان الفقيد من رمز من أعيان دارفور المهمين. غاب عنا جسداً ولكن ستظل ذكراه باقية فينا أبداً. نتقدم باحر التعازي لاهله بالسودان وخارج ربوع الوطن وأسرة مادبو خاصة سائلين المولى عز وجل أن يغفر له ويرحمه بواسع رحمته ويتقبله قبولاً حسناً وأن يلزم ذويه الصبر وحسن العزاء  

انا لله وانا إليه راجعون

أمانة الشؤون الإجتماعية

بابكر احمد سليمان

الموقع: https://darfurunionuk.wordpress.com