موقف إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة من إستفتاء دارفور المزمع قيامه في أبريل ٢٠١٦

موقف إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة من إستفتاء دارفور المزمع قيامه في أبريل ٢٠١٦

تابع أهل السودان في كل أصقاع العالم ما يجرى من مسلسل الجرائم المرتكبة ضد إنسان دارفور ولا سيما ما تم من قظائع في قريتي مُلي وتيا ومدينة الجنينة. حكومة الإنقاذ تنفق جُل أموال الدولة على أمنها وتوظفها في زيادة معانات أهل السودان في كل البقاع وخصوصاً دارفور. فبعد أرتكاب البشير والمليشيات الموالية له من قوات الدعم السريع، وحرس الحدود والجنجويد، بعد أرتكابهم جرائم الإبادة الجماعية، وجرائم ضد الإنسانية، وإنتهاكات لا مثيل لها، ها هي تبداً في الشروع لتنفيذ مخطط جديد، ألا وهي الخطة “ب”، والتي تتلخص في إجراء إعادة التقسيم الجغرافي للإقليم والإستمرار في تجزئته، لإحكام القبضة عليه.

جاءت الخطط على النحو التالي:-

١. إشعال الحرب

٢. إرتكاب عمليات الإبادة الجماعية ضد المدنيين والعزل

٣. عمليات تهجير كبيرة للسكان الأصليين

٤. تجزئة الإقليم إلى ولايات (ثلاث ثم خمس)

٥. موجة جديدة من الإنتهاكات لتهجير السكان الأصليين

٦. تفكيك معسكرات النازحين لطمس أدلة الجرائم المرتكبة في حق المواطنين

٧. إجراء إستفتاء للشروع في عملية تجزئة جديدة، وتقسيمها بشكل يطفي هوية الإقليم وتقسيماته القديمة

٨. التغيير الديمغرافي حسب التقسيم الجديد للإقليم

٩. نقل مراكز وسلطات الإقليم إلى مناطق وسكّان جدد

عليه، فها هو النظام يستعد لإجراء إستفتاء مزورة نتائجه مسبقاً، فهم القاضي والجلّاد في آنٍ واحد. وايضاً يقوم بصرف مبالغ كبيرة في هذا المشروع الفاشل، علماً أن أهل الإقليم في أمس الحاجة لإستثمارتلك الأموال في التعليم والصحة وتعويضات المتضررين من حرب البشير الشعواء عليهم. والجدير بالذكر أن الحكومة السودانية تسعى لتطبيق ذات السيناريو في مناطق جبال النوبة بعد إتمام مشروعها في دارفور, لذلك جمع الصف وتوحيد المنبر ضروري للحيلولة ضد إمام هذه المخططات.

يدعو إتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة جميع ألوان طيف الإقليم بمقاطعة هذه المسرحية الهزيلة، والجريمة الشنيعة في شأن دارفور وأهلها. ونظل نعري أساليبهم الخبيثة ونعلي صوتنا لأهل العالم لإيقاظ الضمائر لنصرة أهل السودان في دارفور. وأيضاً لإحياء ملف قضية دارفور في أروقة صنع القرار العالمية، ومحكمة الجنايات الدولية لمحاسبة المجرمين وعلى راسهم المتهم الرئيس عمر البشير. ما ينشد إليه أهل الإقليم هو التوصل إلى سلام مستدام حقيقي, يضمن لإنسان المنطقة حقوقه, ويمكنه من أداء واجباته تجاه الوطن والمجتمع.

ولكم التحية،

صندل عبدالرحمن وأسامة محمود

أمانة إعلام إتحاد دارفور بالمملكة المتحدة

يمكنكم التفضل بزيارة موقعنا للإطلاع على آخر النشرات من خلال الرابط التالي: https://darfurunionuk.wordpress.com

ايضاً يمكنكم مراسلتنا عبر الإيميل التالي: darfurunionintheuk@gmail.com

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s